recent
آخر المواضيع

تعريف الانتباه ، خصائص وأنواع والعوامل المؤثرة في الانتباه

العوامل المؤثرة في الانتباه

تعريف الانتباه

هناك العديد من التعريفات والمفاهيم التي قدمت للانتباه سوف نذكر منها ما يلي :
  1. الانتباه هو إمكانية المرء على معالجة وفهم معلومات محددة بتفاعل مع البيئة مع مراعاة ضبط التفاصيل المحيطة الأخرى من حيث السعة والمدة.
  2. الانتباه هو عملية معرفية سلوكية هدفها توجيه التركيز على حافز منفصل مع إهمال وتجاهل المحفزات الأخرى التي يمكن إدراكها ، كما يعتبر الانتباه أساس لتحقيق الإنجاز في التعليم وعلم النفس وعلم الأعصاب.
  3. عرف الفيلسوف وعالم النفس "ويليام جيمس" الانتباه في كتابه " مبادئ علم النفس " عام 1890 ، بأنه امتلاك واستحواذ العقل ، بشكل حيوي وواضح ، على شيء واحد مما قد يبدو عدة أشياء محتملة في آن واحد أو قطارات فكرية (وهو يعني الانسحاب من بعض الأمور بغية التعامل بفاعلية أكبر مع الأمور الأخرى).

خصائص الانتباه

  • الانتباه محدود من حيث القدرة والمدة : فتعدد المهام يؤدي إلى احتمالية أقل بالنتائج المثمرة بسبب قدرة الانتباه المحدودة.
  • الانتباه عنصر أساسي في النظم المعرفي للأشخاص ، يبدأ فورياً من مرحلة الولادة : إذ أن المولود يصدر استجابة لمنبهات ومحفزات البيئة المحيطة مثل الضوضاء العالية من خلال توجيه رأسه نحو مصدر الصوت.
  • الانتباه يتأثر بميول الشخص ومشاعره ورغباته وشخصيته.

أنواع الانتباه

الانتباه عملية معقدة يستخدمها الأفراد في غالبية الأنشطة اليومية ، مع مرور الوقت اكتشف الباحثون والعلماء أن الانتباه ليس عملية واحدة فقط بل هو مجموعة من العمليات الفرعية. هناك العديد من المدارس والعلماء الذين قسموا الانتباه إلى أنواع فرعية ، سوف نذكر التقسيم الهرمي للانتباه وتصنيف العالم روس وهما الأكثر قبولاً واستعمالاً.

النموذج الهرمي

يعتبر النموذج الهرمي النموذج الأكثر قبولاً للمكونات الفرعية للانتباه ، وهو يعتمد على الحالات السريرية لعلم النفس العصبي التجريبي. وفقاً لهذا النموذج يتم تقسيم الانتباه إلى الأنواع التالية :

الانتباه المتواصل (المستمر)

هو القدرة والإمكانية للانتباه على شيء واحد فقط ، من خلال التركيز الواعي على ذاك الشيء لفترة طويلة بما تكفيه ، مع تجاهل جميع أنماط الانحرافات أو المحفزات الأخرى ، يحتاج هذا النوع من الانتباه قدر كافي وكبير من التركيز بالإضافة إلى الإرادة والتصميم على التركيز على مهمة معينة من خلال إبعاد جميع المشتتات من المحيط.

من أمثلة الانتباه المتواصل : قراءة كتاب أو حفظ درس أو متابعة محاضرة.

الانتباه المتناوب

يشرح هذا النوع من الانتباه القدرة على تعدد المهام أو انتقال وتحويل الانتباه بيسر وسهولة بين شيئين أو أكثر ، ويتم تحويل الانتباه فيه بالكامل من مهمة إلى أخرى أو بالتناوب ، حيث أن غايته ليست التركيز على أكثر من شيء في وقت واحد بل هو يتعلق بالتوقف عن الانتباه على أحد الشيئين وتوجيه كامل الانتباه إلى الأخر.

الانتباه الانتقائي

بما أن الانتباه ليس مورد محدود ، لذا يجب أن يكون الفرد انتقائي بشأن ما يقرر التركيز عليه ، إذ يُوجب عليه تجاهل عدد كبير من العناصر مع تركيز انتباهه إلى عنصر محدد في بيئته.

يتضمن الانتباه الانتقائي القدرة على التحديد والاختيار والحضور الانتقائي لمثيرات معينة مع ضبط المثيرات الأخرى في وقت واحد ، يحتاج هذا النوع من الانتباه القدرة على ضبط المثيرات الخارجية والدخيلة ، كذلك المشتتات الداخلية منها العواطف والمشاعر والأفكار بهدف بقاء الفرد منسجم بشكل انتقائي مع مهمة معينة.

تركيز الانتباه

يشمل نوعي الانتباه البصري والسمعي :
  • الانتباه السمعي : يركز هذا النوع من الانتباه فقط على حاسة السمع. من أهم أمثلة هذا النوع الانتباه إلى صوت معين.
  • الانتباه البصري : يركز الانتباه البصري إلى المعلومات والتفاصيل أو المدخلات التي يتلقاها الشخص من العيون فقط ويستغني عن كل المحفزات الأخرى الموجودة في البيئة ، يتم استخدام هذا النوع من الانتباه في القراءة والإعلانات.

يعمل هذان النوعان جنباً إلى جنب من أجل إحداث استجابة سريعة للمثيرات الخارجية ، تظهر أهمية هذا النوع من الانتباه في المواقف التي يتطلب فيها شيء معين في المحيط انتباه فوري وعمل سريع.

الانتباه المقسم

في حال تقسيم الانتباه ، يكون الفرد منتبه إلى مهمتين أو أكثر في آن واحد ، يعتبر الانتباه المقسم متعدد المهام ، حيث يتضمن العمل بين مهمتين أو أكثر في ذات الوقت. من أمثلته : الرد على رسالة نصية أثناء حضور اجتماع.

تصنيف العالم روس

من التصنيفات الأخرى التي قسمت الانتباه إلى أنواع فرعية ، تصنيف العالم روس الذي قسم الانتباه إلى نوعين هما : إرادي (انتباه طوعي ) وانتباه لا إرادي (انتباه غير طوعي ).

الانتباه الغير إرادي (الغير طوعي )

يتم إثارة هذا النوع من الانتباه دون أي تدخل للإرادة ، يولي الشخص اهتمامه نحو أمر معين من غير بذل أي جهد واعي. من أمثلته : انتباه الأم نحو بكاء ولدها ، وكذلك الانتباه على أفراد الجنس الآخر. كما يقسم هذا النوع إلى فرعين هما :

  • الاهتمام القسري غير الإرادي : هو الانتباه الذي تثيره الغرائز.
  • الانتباه التلقائي غير الإرادي : هو الانتباه الذي ينتج عند إثارة المشاعر.
الانتباه الإرادي ( الطوعي )

تستخدم فيه الإرادة ويحتاج إلى استدعاء الجهد الواعي من أجل الوصول إلى أهداف معينه على عكس الانتباه غير الإرادي يكون الانتباه الإرادي أقل تلقائية.

من الأمثلة على هذا النوع : التركيز عند حل مشكلة معينة في الرياضيات وكذلك التركيز على الإجابة أثناء الامتحان.

العوامل المؤثرة في الانتباه

يتأثر الانتباه بالعوامل الداخلية والخارجية :

العوامل الخارجية المؤثرة في الانتباه

هي الظروف والعوامل التي يمكن التعبير عنها بشكل عام بأنها الخصائص والصفات للموقف الخارجي و المحفزات والمثيرات التي تمنحها قدرة أكبر لجذب انتباهنا. تشمل هذه العوامل ما يلي :

طبيعة الحافز

تختلف أنواع المحفزات من حيث القدرة على جذب الانتباه ، على سبيل المثال الصورة تلفت الانتباه بسهولة أكثر من الكلمات ، ومن حيث الصور تكون صور البشر جذابة للمزيد من الاهتمام والانتباه ، وكذلك تكون الصور الخاصة بالنساء الفاتنات والرجال الوسيمون على أعلى قدر لاستدعاء الانتباه ، وبهذه الطريقة يتعلم الفرد اختيار محفز جيد لجذب اعلى درجة من الانتباه.

شدة الحافز وحجمه

عند مقارنة حافز قوي مع حافز ضعيف ، بالتأكيد سيكون الحافز القوي مثير وجذاب بشكل أكبر من الحافز الضعيف ، حيث أن الأفراد يوجهون انتباههم بسرعة وسهولة نحو الرائحة القوية ,، والضوء الساطع وكذلك الصوت المرتفع ، وأيضاً الانتباه لمبنى كبير وضخم ايسر من الانتباه لمبنى صغير.

التباين والتغيير والتنوع

التباين والتغيير والتنوع مسؤول إلى حد كبير عن استدعاء انتباه الكائن الحي ويكون تأثيره أكبر من تأثير طبيعة و شدة وحجم الحافز ، فالتغيير والتنوع يجذب المرء بيسر اكثر من الثبات والتشابه ، مثلاً لا يتم ملاحظة صوت طقطقة الساعة المركونة على الرف إلا بعد أن يتوقف الدق.

تكرار الحافز

التكرار أحد أهم العوامل في لفت الانتباه ، فمن المحتمل أن يتجاهل الفرد المثير للوهلة الأولى ولكن إذا تكرر عدة مرات فإنه سوف يحرض الانتباه ، لذا غالباً ما يتبع الأشخاص الذين يلقون الخطابات أسلوب التكرار في الجوانب المهمة بهدف توجيه انتباه الجمهور نحو النقاط ذات القيمة.

حركة الحافز

يثير المنبه المتحرك الانتباه بسرعة أعلى من المنبه الساكن ، إذ أن الأفراد يمتلكون حساسية اعلى تجاه المثيرات ذات الحركة ضمن مجال الرؤية ، ومن هذه الخاصية يستفيد أصحاب الإعلانات ويحاولون جذب انتباه الناس بواسطة الأضواء الكهربائية المتحركة.

مدة ودرجة الانتباه

تم إنشاء مصطلح " مدى الانتباه " للإشارة إلى الجودة ومدى الوقت الذي يتم بواسطته ترتيب وتنظيم المجال الإدراكي للشخص بشكل منتج وفعال بهدف تمكينه من إنجاز عدد من الأمور في فترة زمنية قصيرة ومحددة. إذ يتم تقييم قدرة الفرد بواسطة مدى الانتباه الذي يختلف من فرد لآخر وكذلك من موقف لآخر.

العوامل الداخلية المؤثرة في الانتباه

هذه العوامل تمكن الفرد من تهيئة استجابته للعوامل الموضوعية ، بهدف القيام بالأنشطة التي تلبي دوافعه ورغباته وتتناسب مع مواقفه واهتماماته والحالة العقلية للفرد. تشمل هذه العوامل ما يلي :

الاهتمام

يعتبر الاهتمام أهم عامل للانتباه ،إذ أن الجميع يعتني بالأشياء التي لديه اهتمام بها وفائدة منها ، على سبيل المثال الأشخاص يشاهدون الفيلم ويتابعون المسلسل الذي يهتمون بالأمور التي يناقشها ويدور حولها ، وفي الحياة اليومية يولي الأفراد انتباههم تجاه الأمور التي يهتمون بها.

الدوافع

تعتبر الحاجات والدوافع من المحددات الرئيسية عند الأفراد لجذب انتباههم ، ويعتبر العطش والجوع والفضول وكذلك الجنس والخوف من أكثر الدوافع التي تؤثر على انتباه الأشخاص.

تدريبات الفكر

عندما تأخذ الأفكار طريق محدد وواضح ، على أساس أفكار واقعية وملموسة ، فان ظهور المثيرات المقترنة بهذه الأفكار يجذب الانتباه بصورة اكبر.

الحالة المزاجية

المثيرات التي تثير المشاعر والعواطف بصورة اكبر من غيرها تجذب الانتباه بصورة أكبر ، وتعتبر الحالة المزاجية الإيجابية للفرد مساهمة في تركيز موارد الانتباه ، أما المزاج السلبي يجعل أمر الانتباه والتركيز أكثر صعوبة وبطيء.

الحالة العضوية

تُعنى بالحالة الجسدية للفرد ، إذ تعتبر حالات عدم الراحة والإرهاق والتعب والحمى وما إلى ذلك من معيقات جذب الانتباه.

الجهد الذي تحتاجه المهمة

يقوم الأفراد بإجراء تقييم قبلي للجهد الذي يحتاجه للقيام بمهمة معينة ، وبالاستناد إلى ذلك يجذب الانتباه بصورة أقل أو أكثر.

google-playkhamsatmostaqltradent